ما هي حقيقة رجيم العنب؟

يُعدّ رجيم العنب من الأنظمة التي تدّعي الفقدان السريع للوزن الزائد، ولكن لا بُدّ من التنويه إلى أنّها من الأنظمة غير الصحية وغير متوازنة التي لا يُنصح باتباعها؛ وذلك لعدم احتوائها على جميع المجموعات الغذائية، والعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم إذ تعتمد على تناول نوع واحد من الأغذية وهو العنب لفترة محددة، مما قد يُعرض الشخص للإصابة بالعديد من الأضرار الصحية، وبدلًا من ذلك يُنصح باتباع نظام غذائي صحي والاستعانة بأخصائي التغذية؛ للمساعدة على تحديد الطرق المناسبة لفقدان الوزن الصحي، إذ يعتمد فقدان الوزن بشكل أساسي على تناول سعرات حرارية أقل من التي يتم حرقها في الجسم.[١]




تجدر الإشارة إلى أنّهُ يُمكن إضافة العنب إلى النظام الغذائي الصحي الخاص بالتنحيف بكميات معتدلة للحصول على فوائدهِ الصحية المرتبطة بفقدان الوزن.




ما هي فوائد العنب للتنحيف؟

يوضح ما يأتي بعض الفوائد المحتملة للعنب التي يُمكن أن تُساعد على فقدان الوزن، وذلك عند إضافتهِ إلى الدايت الصحي:[٢][٣]

  • يُعدّ العنب منخفض السعرات الحرارية.
  • يحتوي على حمض الإيلاجيك (بالإنجليزية: Ellagic acid) الذي يوجد في قشر العنب؛ إذ يُمكن أن يُساعد على تحسين التمثيل الغذائي للدهون.
  • يحتوي على نسبة جيدة من الماء الذي يُعطي الشعور بالشبع والامتلاء، مما قد يُقلل من كمية السعرات الحرارية المتناولة.
  • يحتوي على الألياف الغذائية التي تُعطي الشعور بالشبع لفترة أطول، وقد تُساعد على تنظيم عملية الهضم.
  • يحتوي على مركب الريسفيراترول (بالإنجليزية: Resveratrol) الذي يُساعد على زيادة مستوى الطاقة في الجسم، بالإضافة إلى دورهِ في المساعدة على استقلاب الأحماض الدهنية؛ مما يزيد من حرق الدهون.


ما هي الأنظمة الغذائية الصحية لفقدان الوزن؟

يوضح ما يأتي مجموعة من الأنظمة الغذائية الصحية التي يُمكن اتباعها للمساعدة على فقدان الوزن الزائد، ولكن لا بُدّ من التنويه إلى ضرورة استشارة أخصائي التغذية أولًا للتأكد من مدى سلامة اتباع أي نظام اعتمادًا عل الوضع الصحي:[٤]


الصيام المتقطع

يعتمد نظام الصيام المتقطع على تقييد فترات الطعام بدلًا من تقييد الأطعمة، ويتوفر منهُ عدة أنواع كما هو موضح فيما يأتي:

  • الصيام لمدة 16 ساعة، وتناول الطعام في 8 ساعات فقط.
  • الصيام لمدة 24 ساعة من 1 إلى 2 مرة أسبوعيًا.
  • الصيام لمدة يومين غير متتاليين يتم خلالهم تناول 500 إلى 600 سعرة حرارية فقط.




تجدر الإشارة إلى أنّهُ يُسمح خلال فترات الصيام بتناول المشروبات الخالية من السعرات الحرارية، مثل؛ القهوة، والشاي، والأعشاب غير المحلاة، ولا بُدّ من التنويه إلى أنّهُ يُنصح التحكم في كميات الطعام المتناولة ونوعيتها.




حمية أتكنز

تعتمد حمية أتكنز على التقليل من كمية الكربوهيدرات المتناولة، وزيادة كمية البروتين والدهون، مما قد يُساعد على الحد من الشهية، وتنقسم هذهِ الحمية إلى 4 مراحل تبدأ بتناول أقل من 20 غرامًا من الكربوهيدرات يوميًا لمدة أسبوعين، ثم يتم في المراحل اللاحقة الإدخال التدريجي للكربوهيدرات إلى أن يتم الوصول للهدف المرغوب بهِ.


حمية دوكان

تُعدّ حمية دوكان من الأنظمة الغذائية عالية البروتين، ومنخفضة الكربوهيدرات؛ تشمل على 4 مراحل، تشمل أول مرحلتين على تناول عدد غير محدود من الأطعمة الغنية بالبروتين، أما في المرحلتين الثالثة، والرابعة، فيتم إضافة الخضروات غير النشوية، مع بعض الكربوهيدرات والدهون.


حمية باليو

ترتكز حمية باليو على تناول الأطعمة الكاملة، والبروتينات الخالية من الدهون، والخضروات، والفاكهة، بالإضافة إلى المكسرات، والبذور، مع الحد من تناول السكريات، ومنتجات الألبان، والأطعمة المصنعة.

المراجع

  1. Jonathan Croswell, "How to Lose a Lot of Weight on the Grape Diet", livestrong, Retrieved 16/11/2022. Edited.
  2. Eve Chalicha, "Are Grapes Good For Weight Loss? The Truth About Nature’s Sweets", betterme.world, Retrieved 16/11/2022. Edited.
  3. contain a chemical compound,can help with weight loss. "Health Benefits of Green Grapes", webmd, 19/9/2022, Retrieved 16/11/2022. Edited.
  4. Adda Bjarnadottir (3/1/2019), "9 Popular Weight Loss Diets Reviewed", healthline, Retrieved 16/11/2022. Edited.