تكيس المبايض

متلازمة تكيس المبايض (بالإنجليزيّة: Polycystic ovary syndrome هي اضطراب هرموني يصيب النساء في عمر الإنجاب، وقد يتسبب في عدم انتظام الحيض، أو زيادة في مستوى الهرمون الذكري الأندروجين (بالإنجليزية: Androgen)،[١] وعلى الرغم من عدم وجود سبب واضح لهذه المتلازمة، إلا أنّ هناك بعض العوامل التي قد تزيد خطر الإصابة بها، وهي كالآتي:[٢]

  • وجود مقاومة لهرمون الإنسولين: (بالإنجليزية: Resistance to insulin)، تتسبب مقاومة الإنسولين في زيادة هرمون الإنسولين، مما يزيد من إفراز هرمون الذي سنوضح أثره في الفقرة اللاحقة.
  • وجود اضطراب هرموني في الجسم: (بالإنجليزيّة: Hormone imbalance) إنّ السبب المباشر لحدوث الاضطرابات الهرمونية في الجسم غير معروف، ولكن وجد أنّ هناك العديد من النساء المصابات بتكيّس المبايض يعانين من اضطراب وعدم توازن في هرمونات الجسم.
  • العامل الوراثي: على الرغم من أنّ الجين المرتبط بحالة تكيس المبايض لم يتم تحديده بعد، إلا أنّه يعتقد أنّ العامل الوراثي يزيد من خطر الإصابة بتكيس المبايض، ففي حال كان أحد الأقرباء مصاباً بتكيّس المبايض، فقد تزيد احتمالية الإصابة به في الأجيال اللاحقة.


العلاقة بين زيادة الوزن وتكيس المبايض

من الجدير بالذكر أنّ العلاقة بين السمنة أو زيادة الوزن وتكيس المبايض هي علاقة معقدة، فقد تتسبب زيادة الوزن والسمنة بزيادة خطر الإصابة بتكيّس المبايض، حيث إنّ أكثر من نصف النساء المصابات بتكيّس المبايض يعانين من زيادة الوزن، وكلما زاد الوزن زادت أعراض هذه المتلازمة سوءًا.[٣][٤]


وعلى العكس من ذلك يمكن أن يُسبب تكيس المبايض زيادة في الوزن، فيمكن أن يؤدي إلى مقاومة الإنسولين كما ذكرنا سابقاً، مما يعني مقاومة استخدام هرمون الإنسولين من قبل خلايا الجسم؛ وهو الهرمون الذي يساهم في تحويل الكربوهيدرات والدهون إلى طاقة، مما يتسبب في تراكمه في الدم وزيادة مستوياته، والذي بدوره يزيد من إفراز الهرمون الذكري المعروف بهرمون التستوستيرون (باللاتينية: Testosterone) الذي يعيق عملية الإباضة، ويتسبب في زيادة الوزن، ولأنّ زيادة الوزن تحدث بسبب ارتفاع هرمون ذكري، فغالباً ما تكون الدهون الزائدة متراكمة في منطقة البطن أكثر من غيرها من المناطق؛ إذ هذا ما يحدث عند الذكور، ومن الجدير بالذكر أنّها من أسوء أنواع الدهون؛ لأنها ترتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب، ومشاكل صحية أخرى.[٥]


كيف يمكن خسارة الوزن بوجود تكيس المبايض

عند الإصابة بتكيّس المبايض، فإنّ أيّ خسارة للوزن وإن كانت بسيطة، ستعود بالفوائد الكثيرة على الجسم، فقد يساهم تقليل الوزن بنسبة 10% -أي ما يعادل نزول الوزن من 70 إلى 63 كيلوغرام- في إعادة تنظيم الدورة الشهرية، والمساهمة في تخفيف بعض أعراض تكيس المبايض؛ كالتحسين من مقاومة الإنسولين، والتي بدورها تقلل خطر الإصابة بالسكري وأمراض القلب، وفيما يأتي بعض النصائح التي تساعد على خسارة الوزن بوجود تكيّس المبايض:[٥][٦]

  • زيارة الطبيب: قد يصف الطبيب المختص بعض الأدوية التي تخفف من الأعراض المرافقة لتكيس المبايض، لذا لا بد من زيارة الطبيب لمعرفة الأدوية المناسبة إذا كان هناك حاجة لذلك.
  • اتباع نظام غذائي صحي: والذي يشمل على:
  • تناول أطعمة ذات مؤشر جلايسيمي منخفض، وهي الأطعمة التي لا تتسبب بارتفاع سكر الدم بشكلٍ كبير، مما يقلل من أعراض مقاومة الإنسولين، إذ إنها الأطعمة التي تكون غنيّة بالألياف وقليلة بالسكريات؛ كالفواكه، والخضروات، والحبوب الكاملة؛ مثل القمح الكامل، والشعير، والشوفان، والكينوا، وغيرها.
  • تجنب الأطعمة المصنعة والدهنية؛ مثل الوجبات السريعة، والحلويات، واللحوم الباردة؛ كالنقانق، والمرتديلا.
  • الحصول على كميات كافية من البروتينات، إذ يساهم تناولها بكميات كافية إلى خسارة الوزن، وتشمل مصادر البروتين؛ البيض، والمكسرات، والمأكولات البحرية.
  • توزيع الوجبات: تناول أربع إلى ست وجبات صغيرة في اليوم، بدلاً من تناول كمية كبيرة من الطعام مرةً واحدة، وهذا من شأنّه أن يُساعد على التحكم في مستوى السكر في الدم.
  • ممارسة التمارين الرياضية: يمكن ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة على الأقل، حتى وإن لم تكن في كل أيام الأسبوع، يمكن ممارستها خلال بعض أيام الأسبوع.
  • النوم لمدة زمنية كافية: قد ترتبط قلة النوم بزيادة الوزن، وتشير الدراسات التي أُجريت على البالغين إلى أن النوم لمدة زمنية كافية قد يساهم في تقليل نسبة الدهون في الجسم وخسارة الوزن.
  • الابتعاد عن التدخين: ينصح بالابتعاد عن التدخين في حال وجود تكيس المبايض.

المراجع

  1. "Polycystic ovary syndrome (PCOS)", Mayoclinic, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  2. "Causes -Polycystic ovary syndrome", nhs, 1/2/2019, Retrieved 19/1/2021. Edited.
  3. "Can PCOS Cause Weight Gain?", health.clevelandclinic, 20/2/2020, Retrieved 19/1/2021. Edited.
  4. Barber M, McCarthy I, Wass A and others (8/2006), "Obesity and polycystic ovary syndrome", Clinical endocrinology, Issue 2, Folder 65, Page 137-145. Edited.
  5. ^ أ ب "Polycystic Ovary Syndrome (PCOS) and Weight Gain", Web MD, 20/10/2020, Retrieved 22/12/2020. Edited.
  6. Melissa Groves (25/2/2019), "How to Lose Weight With PCOS: 13 Helpful Tips", healthline, Retrieved 19/1/2021. Edited.